مرحبا بك في معهد جنيف للقانون وحقوق الإنسان

لقد أدى التزام معهد جنيف للقانون وحقوق الإنسان  الى إنشاء شبكة واسعة من الانتماءات، بالاضافة الى تبادل اتفاقيات تعاون مع جامعات عالمية في الولايات المتحدة وأوروبا وكندا والشرق الأوسط. وبناء على ذلك، تقدم للطلبة فرص دراسية فريدة من نوعها و متنوعة، ان أعضاء هيئة التدريس ذوي إمكانيات بحث واسعة. معهد جنيف للقانون وحقوق الإنسان ترحب بالطلبة المؤهلين دون  أي تمييز على أساس  من اللون أو الدين أو العرق أو الجنس أو المعتقد أو العمر. ان معهد جنيف للقانون وحقوق الإنسان هي صاحبة الفرص  المتساوية .